هل تدخين السجائر الالكترونية أقل ضررا من السجائر العادية؟

وكالات:

كشفت دراسة أمريكية حديثة أنه على الرغم من وقوع السجائر الإلكترونية في بؤرة الضوء بوصفها المسؤولة عن انتشار الإصابات التي تلحق بالرئة نظرا لشعبيتها بين المراهقين، فإن الكثيرين ينظرون إليها بوصفها أقل ضررا مقارنة بتدخين السجائر العادية.

أفادت الدراسة التي نشرت في دورية الجمعية الأمريكية لأمراض القلب بأن صحة قلب المدخنين البالغين قد تستفيد من التحول من السجائر العادية إلى السجائر الإلكترونية.

ووجدت الدراسة التي خضع لها 114 شخصا أدلة مبدئية على تحسن صحة الأوعية الدموية في غضون شهر من الانتقال للتدخين الإلكتروني، وأضافت أن من تحولوا بشكل كامل للسجائر الإلكترونية وأولئك الذين واظبوا على التدخين لأقل من عشرين عاما شهدوا تحسنا أفضل في وظيفة الأوعية الدموية، وهو ما ينطبق على النساء أيضا رغم أن السبب غير معروف.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.